سارق متلبس فى بنى خيار بحالة سراح

رجع السيد الفاضل هويسة الى  منزله ببنى خيار فى حدود الساعة العاشرة صباحا من يوم 26 مارس 2013 وفوجئ بوجود لصوص بمنزله وعند رؤيتهم لاذوا بالفرار فامسك السيد فاضل باحدهم من رجليه محاولا منعه من الفرار فانهال عليه المجرم بسكين محاولا قتله واصابه بجروح فى مستوى الرقبة واذنه اليمنى واطلق رجليه للفرار ولما صاح صاحب المنزل باعلى صوته طالبا النجدة تفطن بعض الجيران للواقعة ولحقوا بالسارق وامسكوا به وانهالوا عليه ضربا وركلا وحظر اعوان الامن على عين المكان ونقلوه الى مركز الشرطة ثم الى المستشفى ولكن بعد اقامته فيه لمدة يومين ورغم الشكوى التى تقدم بها السيد فاضل والشهادة الطبية وقع اطلاق سراح الجانى وهو حر طليق الان وقد ثبت ان هذا اللص تدخل صهره الذى يعمل بسلك الامن وقام كلاهما بدفع رشاوى الى اطراف بالشرطة العدلية من اجل العمل على تبرءة هذا المجرم واطلاق سراحه وبالتالى تشجيع كل من تسول له نفسه ان يتعدى على حرمات الناس المادية والمعنوية والبدنية خاصة وان قضية الحال هي الشروع فى عملية قتل بكل امتياز بعد اقتحام لمنزل من اجل السرقة ثم تلتها عملية اعتداء على القانون والرشوة من اجل ذالك .
اين وكيل الجمهورية بنابل ؟ اين مدير اقليم الامن بنابل ؟ اين رئيس فرقة العدلية ؟ اين القضاة واين المحامين ؟ اين كل هؤولاء ليقفوا عند حقيقة ما يقع اليوم من اعتداءات على المواطنين وعلى القانون ؟ اين وزير العدل واين وزير الداخلية ؟ 
نحن نتوجه الى كل هؤولاء ونقول لهم اننا لا نشعر بالامن واننا ناقمون على هذا الوضع الامنى المتردى وان ما حصل للسيد فاضل سيتكرر ويتكرر امام هذه المهازل ونطالب بفتح تحقيق فى الموضوع وتحديد المسؤوليات ومعاقبة الجانى وكل من تحيل من اجل اطلاق سراحه ولن نسكت حتى توافينا الاطراف المسؤولة بحقيقة ما حصل وحتى نرى ذالك المجرم وراء القضبان ويحاسب البقية 

alt



التصنيف : قضايا و مجتمع

اترك تعليقا :

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.